نجاح طبي | من قدمٍ تحتاج لعملية جراحية إلى علاجها بالجلسات الطبيعية

نجاح طبي | من قدمٍ تم تشخيصها بالحاجة إلى العملية الجراحية إلى نجاح علاجها بجلسات العلاج الطبيعي مريضٌ يئن من آلام قدمه منذ 6 سنوات، ولم يجد التشخيص المناسب لحالته! عددٌ من العيادات الطبية التي راجعها المريض شخّصوا حالته بتشخيصات مختلفة، فطبيبٌ شخّص قدمه بأنها تعاني من ورم داخلي، وآخر شخّصها بأن مفصله يحتاج إلى تنظيف، وربما إلى تغيير لمفصل الكاحل، وثالث أخبره بأنه يتوهم. هذه التشخيصات الطبية المتضاربة أضافت على آلام قدمه المصابة آلاماً أخرى معنوية.. كان الهم يسيطر على هذا المريض، والحيرة تفرض نفسها، وكان قراره النهائي هو في إجراء عملية لدى أحد الجراحين في إحدى العيادات الطبية، ولكن! كان هناك أمل ضئيل يلوح في الأفق، فقبل 8 أيام من هذه العملية قدِم إلى أخصائي العلاج الطبيعي الدكتور/ عبدالرحمن ولي في قسم العلاج الطبيعي بمركز مكة الطبي، وشرح له حالته كاملة، وأنه قلق من هذه العملية، ويرغب بحلول علاجية أخرى قبل الخضوع إلى العملية الجراحية. ومن خلال الفحص السريري الدقيق الذي قام به الأخصائي عبدالرحمن ولي، تبين أن التشخيص الطبي يدعو إلى التفاؤل الجيد، وأن التأهيل العلاجي حل قد يساهم في علاج إصابته. بداية مرحلة العلاج الطبي استلزمت إخبار المريض بأن عليه الصبر مع الجهود العلاجية التي ستبذل، خصوصاً وأن مشكلته المزمنة دامت 6 سنوات. تقبل المريض هذا الأمر، وبدأ في الخطة العلاجية التي وضعها له الطبيب، وخلال 4 جلسات علاج طبيعي في 8 أيام فقط انخفضت حدة ألمه 30%، ثم بعد ذلك انخفضت حدته إلى 70%، ثم إلى أكثر من 90%. ولاتزال الخطة العلاجية مستمرة معه حتى يكتمل التأهيل، ويستعيد عافيته بشكل كامل ويستطيع العودة إلى الملاعب بإذن الله تعالى.

صنع بكل في DN.SA